القائمة الرئيسية

الصفحات

مقالات مميزة

خطة التعافي للشفاء من العلاقات السامة

خطة التعافي  للشفاء من العلاقات السامة

خطة التعافي للشفاء من العلاقات السامة، قد يكون التحرر من العلاقات السامة أمرًا صعبًا. بمجرد إزالة الحجاب عن عينيك ولم تعد في حالة إنكار، تحتاج إلى معرفة كيفية الشفاء. من المفيد أن يكون لديك خطة تعافي. تقدم هذه الخطة خطوات عملية للتحرر من تشابك علاقة غير صحية والمضي قدمًا في حياتك.


خطة التعافي والتحرر للشفاء من العلاقات السامة المسيئة

فيما يلي خطة التعافي المشتركة للأشخاص الذين يتعافون من العلاقات المسيئة أو غير الصحية. استخدم هذا، أو قم بتعديله ليلبي احتياجاتك الشخصية.


  • ابق ملتزما بالواقع. توقف عن تصديق الأكاذيب التي يخبرك بها الآخرون والأكاذيب التي تقولها لنفسك. لا تجعل الشخص الآخر أو العلاقة مثالية.
  • ذكر نفسك، هذا ليس خطأي. اجعل هذا شعارك اليومي.
  • توقف عن محاولة جعل الشخص السام يرى. قل لنفسك هذا الشعار: لن ترى.

  • توقف عن محاولة جعل الآخرين يرون. أنت تفعل هذا فقط بسبب حاجتك الماسة إلى التحقق من صحتك بسبب الإضاءة المتكررة للغاز، وتحويل اللوم، والتلاعب. قل لنفسك هذا الشعار: لن يروا.
  • أفضل طريقة للتعامل مع الآخرين الذين لا يؤيدونك هو أن تقول لنفسك: يكفي أن أرى. بعبارة أخري، تحقق من صحة نفسك.
  • لاحظ لا تمتص. هذا يعني، ما عليك سوى مشاهدة الشخص أثناء قيامه بأشياء أو قول أشياء سامة لك، دون السماح لنفسك بامتصاص التأثيرات. دع كل ما يفعلونه أو يقولونه يرتد على الفور. ذكر نفسك بأن تكون مثل البطة، ودع الكلمات تسقط مثل الماء من على ظهرك.

  • احزن على خسائرك. حزن على تخيلاتك وأحلامك التي لن تتحقق. عندما تعيش في الواقع، عليك التخلي عن الأكاذيب التي كنت تقولها لنفسك.
  • اخرج من الضباب. يرمز FOG إلى الخوف والالتزام والذنب. لا تتخذ أي قرارات بدافع الخوف أو الالتزام أو الذنب. فقط اتخذ القرارات التي تريد أن تتخذها بإرادتك الحرة دون إكراه.
  • لا تخصص. هذا يعني، لا تأخذ ما يقوله أو يفعله الشخص الآخر على محمل شخصي. كل ما يقوله أو يفعله الشخص الآخر هو عليه. إنها تتحدث عنهم أكثر مما تقول عنك. ذكر نفسك بـ توقف عن التخصيص.

  • ضع الحدود. تعلم أين تنتهي ويبدأ الشخص الآخر. قم بالقيادة في مسارك، وليس الأشخاص الآخرين.
  • كن جيدا لنفسك. اعتني بنفسك. ممارسه الرياضة. كل بطريقة مناسبة. ضع أهدافًا شخصية. طور حياتك.

استسلم للشخص الآخر. إن كنت تؤمن بالله فأعطه لله. افتح يديك واتركها. هذا يعني أن الشخص الآخر ليس مسؤوليتك ولا أنت مسؤول عن حل مشاكله.


  • مقالات متنوعة.

التفكير الإيجابي: توقف عن الحديث السلبي عن النفس لتقليل التوتر.
5 طرق لتعيش الحياة على أكمل وجه.
كيف تقوي علاقتك مع نفسك.
حسن صحتك العقلية وعافيتك باتباع النصائح السهلة.
ما هو الاضطراب العاطفي الموسمي؟.
تعليم الأبوة والأمومة مساعدة أطفالك بعد الصدمة.
كيف تتغير للأفضل: تغيير عالمي الخارجي بشكل جذري.
الموقف الفلسفي الفرق بين الإنسان العادي والفيلسوف.
هل تشكو ضعف شخصية طفلك؟.
اثار استعمال المخدرات على الفرد والمجتمع.

تقيمك:

تعليقات