القائمة الرئيسية

الصفحات

مقالات مميزة

مخاطر سوء التغذية علي صحة الأم

مخاطر سوء التغذية علي صحة الأم
صحة الأم

تشير صحة الأم إلى صحة المرأة أثناء الحمل ومخاطر سوء التغذية علي صحة الأم والولادة وفترة ما بعد الولادة (فترة النفاس). ويشمل جوانب الرعاية الصحية مثل تنظيم الأسرة والرعاية قبل الولادة وبعدها لتوفير تجربة إيجابية ومرضية في معظم الحالات وتقليل اعتلال ووفيات الأمهات في حالات أخرى.


صحة الأم وأمراض سوء التغذية وتأثيره علي الطفل

تعتبر أهم مشاكل الأم الصحية هي:

  • أمراض سوء التغذية، وأسبابها:

1. تناول وجبات غير كافية: أما للغثيان المصاحب للحمل أو الجهل أو الفقر.

2. نفاذ المخزون في الجسم: نتيجة الحمل المتكرر بدون فترة راحة كافية

3. وبسبب سوء التغذية أمراضاً للأم مثل لين العظام وفقر الدم، تؤثر على الطفل أيضا إذ يولد أقل من الوزن الطبيعي ويكون أكثر عرضة للأم مستقبلاً.


ويمكن تفادى حدوث هذه الأمراض عن طريق:

1. التثقيف الصحي.

2. المساعدات الغذائية من لبن ودقيق وفيتامينات.

3. تحديد النسل.


  • حمى النفاس.

ويحدث الميكروب السبحي غالباً، ولكن يمكن أن تحدث أيضاً بالميكروب العنقودي وتحدث الإصابة أما عن طريق المستشفى (الآلات، الأشخاص) أو المريضة نفسها (إصابة داخلية أو أيدى ملوثة) ويمكن تفاديها بالتعقيم أثناء الولادة وبعدها ومعالجة الأم من أي أمراض قبل الولادة وإعطاء مضاد حيوي فور الولادة كعمل روتيني.


4 أسباب رئيسية لوفاة الأمهات

  • هناك أربعة مكونات رئيسية لمنع وفيات الأمهات.

الأول، هو رعاية ما قبل الولادة. من المستحسن أن تخضع المرأة الحامل لأربعة فحوصات ما قبل الولادة على الأقل لفحص ومراقبة صحة الأم والجنين.

والثاني، هو العمالة الماهرة مثل الأطباء المدربين والممرضات والقابلات وإجراءات الطوارئ لتوجيه الولادة الطبيعية وتحديد ما إذا كانت هناك مضاعفات.


ثالثًا، توفير رعاية التوليد في حالات الطوارئ لمعالجة الأسباب الرئيسية لوفيات الأمهات مثل النزيف والإنتان والإجهاض غير الآمن وارتفاع ضغط الدم.

أخيرًا، رعاية ما بعد الولادة، أي ستة أسابيع بعد الولادة. قد يحدث النزيف والإنتان وارتفاع ضغط الدم خلال هذه الفترة، ويكون المولود ضعيفًا جدًا بعد الولادة بفترة وجيزة، لذلك يوصى بشدة باستخدام وكيل طبي لمراقبة وتقييم صحة الأم والطفل.


  • وفيات الأمهات.

وهى حالات الوفاه التي تحدث في الأمهات نتيجة الحمل والولادة والنفاس، وتكون أكبر الحالات أثناء الولادة، وفى الفترة الأولى من النفاس، ويعتبر الإجهاض والحمل خارج الرحم سبباً في شدة الخطورة على الأم.

  • أسباب الوفيات:

1. النزيف ويمثل أكثر من 50 % من حالات الوفيات، ويحدث أثناء الولادة أو بعدها.

2. تسم الحمل.

3. حمى النفاس.

4. أمراض القلب والكلي.


  • معدل وفيات الأمهات.

عدد الوفيات في الأمهات لأسباب تتعلق بالحمل والولادة والنفاس في منطقة معينة وسنة معينة لكل 1000 طفل حي يولد في نفس المنطقة والسنة.


ما هي الفئات الأكثر إصابة بي مخاطر سوء التغذية؟

الفئات الأكثر عرضة لخطر سوء التغذية هي:

1. جيل الشباب والرضع والأطفال: الذين يكبرون هم أكثر عرضة لسوء التغذية. ونتيجة لذلك، تظهر عليهم علامات توقف النمو وتوقف النمو وفقر الدم ونقص الفيتامينات.

2. الحمل والرضاعة الطبيعية: تتطلب احتياجات الأطفال تغذية جيدة للأم. بشكل عام، يمكن أن يؤدي نقص الطعام إلى الولادة المبكرة.

يمكن أن يؤدي نقص حمض الفوليك في النظام الغذائي للمرأة الحامل إلى تلف الجهاز العصبي للجنين والتسبب في حدوث تشوهات خلقية. يمكن أن يؤدي عدم تناول فيتامين ب 12 أيضًا إلى إصابة الأطفال بنقص في هذا الفيتامين.


3. كبار السن: عدم القدرة على تنظيم احتياجاتهم الغذائية أو سوء امتصاص العناصر الغذائية ، وخاصة الحديد، يمكن أن يؤدي إلى سوء التغذية لدى كبار السن.

4. مرضى الأمراض المزمنة: الأمراض الناجمة عن سوء امتصاص العناصر الغذائية أو الأمراض التي تسبب الإجهاد في الجسم، وغالبًا مع فقدان الشهية، والذين يحتاجون إلى تناول وجبات وفيرة حتى يعمل الجسم.


مقالات ذات صلة.

تقيمك:

تعليقات