القائمة الرئيسية

الصفحات

مقالات مميزة

أهمية الصحة النفسية للفرد

أهمية الصحة النفسية للفرد

أهمية الصحة النفسية للفرد، هدف علم الصحة النفسية إلى المحافظة على الصحة النفسية للفرد بصفة خاصه وللمجتمع بصفة عامة كما يهدف إلى المحافظة على الوظائف العقلية والنفسية  للفرد في حالة طبيعية سوية.


ترتبط الصحة النفسية بمفهوم التوافق ارتباطاً فالفرد الذى يتمتع بصحة نفسية جيدة، هو فرد قادر على التوافق مع ذاته ومع الأخر ومن ثم مع المجتمع الذى يعيش فيه ومن هنا تبرز أهمية الصحة النفسية لكل من الفرد والمجتمع.


أهمية الصحة النفسية بالنسبة للفرد


ويمكن أن نجمل تلك الأهمية في النقاط  التالية:

1. الشخص الذى يتمتع بقدر عال من الصحة النفسية يتمكن من مواجهة الحياة بكل ما فيها من مشكلات  وصراعات وضغوط ويتعامل معها بشكل إما يساعده على حلها أن أمكن أو يتعايش معها ويتجنب ما يترتب عليها من مشكلات جديدة أو يفكر في أساليب وطرق جديدة لمواجهتها.


2. الشخص الذى يتمتع بقدر عالي من الصحة النفسية يتمكن من إقامة علاقات اجتماعية فعالة مع الأفراد المحيطين به تساعده علي تحقيق أهدافه ورغباته وإشباع دوافعه قدر الإمكان ويتجنب الصراعات التي يمكن أن تنتج عن هذه التفاعلات أو يتمكن من مواجهتها والتعامل معها بشكل فعال.


3. الشخص الذي يتمتع بصحة نفسية يصبح أكثر قدرة علي التعلم والاستفادة من الخبرات التي يمر بها وذلك على عكس الشخص الذى يعانى من الاضطراب ذلك لأن  حالة  التوازن التي يتمتع بها تساعده على المزيد من التعلم ومحاولة الاستفادة مما يتعلم في تحقيق المزيد من التوافق والنمو.


4. الشخص الذى يتمتع بقدر عال من الصحة النفسية يتجنب الكثير من الاضطربات الجسيمة التي تنشأ عن الضغوط النفسية والتي يطلق عليها اصطلاحاً "الاضطرابات السيكوماتية " اي الأمراض الجسيمة الناتجة عن أسباب نفسية مثل ضغط الدم والسكر والقولون العصبي وغيرها .


5. الصحة النفسية التي يتمتع بها الفرد تساعده على إشباع الحاجة للأمن والتي تعتبر من الاحتياجات  الأساسية التي يسعى الفرد  إلي تحقيقها ، فالفرد الذي يشعر بالتوافق سواء مع ذاته أو مع الآخرين يتدعم لديه الشعور بالأمن الداخلي وكذلك الخارجي ومن ثم يسعي بإيجابية  في الحياة نحو تحقيق أهدافه وطموحاته.


6. تساعد الصحة النفسية علي المزيد من النجاح والتقدم المهني لدي الشخص، فالفرد المتوافق مع ذاته ومع الآخرين يصبح أكثر قدرة على مواجهة ضغوط العمل وأعباءه ومن ثم يصبح أكثر توافقاً مهنياً وأكثر رضا عن عمله وبذلك يسعي إلى المزيد من النمو والارتقاء في مجال العمل مما يساعد على تحقيق أهدافه وطموحاته.


7. الشخص الذى يتمتع بدرجة عالية من الصحة النفسية يكون أكثر استقراراً من الناحية الأسرية، متوافقاً مع زوجته وأبناءه، متوافقا مع آبائه و أشقاءه وأقربائه مما يساعده على التحرك  في الحياة بشكل إيجابي بعيداً عن الصراعات.


يتضح لنا مما سبق ما للصحة النفسية من فوائد تعود علي الشخص الذى يتمتع بها، في كل مجالات الحياة التي يحتك بها سواء علي المستوي الشخصي أو الاجتماعي.


مقالات ذات صلة.

تقيمك:

تعليقات